الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2014

معادلات علاج الآدمان من المخدرات

معادلات علاج الأدمان من المخدرات

تعريف مرض ادمان المخدرات

ادمان المخدرات هو مرض معقد جدا ويتميز بالكثاقة وفي آحيان كثيرة لا يمكن السيطرة علي المخدرات وعلي آدمانها وتكون عواقبها وخيمة وسيئة جدا في حين ان طريق بدا ادمان المخدرات يكون عن طريق عمل طوعي من تعاطي المخدرات وبمرور الوقت يصبح معتادا عليها ويؤدي الي اصابة وظآئف الدماغ وتعطيلها والادمان هو مرض في منطقة الدماغ ويؤثر علي دوائر متعددة في الدماغ بما فيها الثواب والذاكرة والتحفيز والتعلم والسيطرة علي السلوكيات المرتبطة.




وتعاطي المخدرات والادمان لديهم الكثير من التآثيرات علي حياة الفرد في مجتمعه الخاص مع الناس المحيطين حوله وعلاج الادمان ليس بسيطا آبدا وعادة ما تتضمن برامج علاج كبيرة وفعالة وتتضمن الكثير من العناصر وعلاج الادمان يكون عن طريق وقف تعاطي المخدرات لهذا الشخص او الفرد باي شكل من الاشكال والمحافظة علي نمط حياته الخاصة ويكون خالي من اي أنواع مخدرات وتحقيق اداة الانتاجية في الاسرة والعمل وايضا في مجتمعه والادمان عادة ما يكون مرض مزمن ولا يستطيع الناس التوقف عن استخدام الادوية لبضعة ايام ويمكن علاجه بكل سهولة بعض مرضي تعاطي الادمان يحتاجون لفترة طويلة بعض الشيء ويحتاجون رعاية كبيرة وخاصة لتحقيق الهدف المرجو وهو الامتناع عن الادمان نهائيا والاستعداد لحياتهم القادمة دون اي مخدرات.

مبادئ علاج فعالة

ونقدم لكم اليوم بعض مباديء واساليب فعالة لعلاج مرض ادمان المخدرات وهي كالتالي

الادمان مرض معقد ولكن يمكن علاج الذي يؤثر علي وظائف المخ والسلوك.

لا يوجد علاج واحد مناسب للجميع.

اتاحة العلاج بكل سهولة ويسر.

العلاج الفعال يحضر الي الاحتياجات المتعددة للفرد وليس فقط لتعاطي المخدرات.

العلاج كاملا ولفترة كافية من الوقت لانه امر بالغ الاهمية

الارشاد الفردي والجماعي والعلاجات السلوكية الاخري هي الاشكال الاكثر شيوعا في علاج تعاطي ادمان المخدرات.

الادوية هي عنصر آكثر من مهم للعلاج العديد من المرضي لا سيما عندما يقترن عند تقديم المشورة والعلاجات السلوكية الآخري.

وآجب تقييم العلاج والخدمات للفرد باستمرار وتعديها ومراجعتها دائما لضمان تلبية احتياجاته.

ازالة السموم من جسم المريض بمساعدة طبية وليست سوي المرحلة الاولي من علاج الادمان وبحد ذاته لم تفعل سوي القليل لتغيير تعاطي المخدرات علي المدي القادم.

العلاج لا تحتاج ان تكون طوعية لتكون فعالة.

يجب عمل مراقبة شديدة ومراقبة تعاطي المخردات خلال فترات العلاج باستمرار ومراقبة العلاج.

وينبغي لبرامج العلاج تقييم المرضي لوجود فايروس او ما شابه او التهاب الكبد او ما شابه.


اساليب علاجية

الدواء والعلاج السلوكي وخصوصا عندما تكون مجتمعة هي عناصر هامة جدا في عملية العلاج الشاملة التي غالبا ما يبدا مع ازالة السموم ويليه العلاج والوقاية من الانتكاس ويمكن تخفيف الاعراض في بدء العلاج ومنع الانتكاس هو ضروري جدا للحفاظ علي آثره ونوبات الانتكاس قد تتطلب احيانا العودة الي مكونات العلاج السابقة والرعاية المتواصة التي تشمل العلاج حسب الطلب بما في ذلك الخدمات النفسية والصحية والطبية ومعاجلة الادمان يجب ان يكون حاسما لخص ما في النجاح في تحقيق المراد والحفاظ علي نمط حياة خالي من المخدرات.

الأدوية

الانسحاب   ازالة السموم بمساعدة طبية وليس في حد ذاته العلاج فقط لانه ليس سوي المرحلة الاولي من العلاج فهذا آمر في غاية الاهمية ويجب تنفيذه.
العلاجالادوية يمكن ان تستخدم في اعادة وظائف المخ المعتادة ومنع الانتكاس ويقلل من الرغبة الشديدة وسوف تجد الكثير من الادوية التي تساعد علي ذلك عند الطبيب المختص.

العلاجات السلوكية

العلاج السلوكي هو امر بالغ الاهمية فهو يساعج المرضي علي الانخراط في عملية العلاج وتعديل مواقفهم وتغيير مواقفهم ايضا والسلوكيات المتعلقة بتعاطي المخدرات وزيادة مهرات الحياة الصحية ويمكن لهذه العلاجات ايضا تعزيز فعالية الادوية ومساعدة الاشخاص علي البقاء في مرحلة العلاج لفترة اكبر واطول.

العيادات الخارجية للعلاج السلوكييشمل مجموعة واسعة من البرامج للمرضي الذين يزورون العيادات علي فترات منتظمة ومعظم البرامج تشمل تقديم المشورة للفرد والجماعة وتقدم بعض البرامج مثل
العلاج المعرفي السلوكيوالذي يسعي الي مساعدة المرضي علي الاعتراف والتعامل مع الحالات التي تكون اكثر عرضة لتعاطي المخدرات.
العلاج الاسري المتعدد الابعادوالذي يتم تطويره للمراهقين الذي يعانون من مشاكل كتعاطي المخدرات ويهدف الي تحسين اداء الاسرة ككل.
المقابلات التحفيزيةوالتي تكون عن طريق استعداد الفرد لتغيير سلوكياته وادخال العلاج والبدء في مرحلة العلاج.

حوافز لتحفيز الجماهير والذي يستخدم للتعزيز الايجابي لتشجيع الامتناع عن تعاطي المخدرات.

 

كل هذه المعلومات اعلي ما هي معلومات بسيطة في بحر علاج ادمان تعاطي المخدرات

    المصدر: http://kenanaonline.com/users/drugs-addiction/posts/680469